قام البنك التجاري الأردني مؤخراً برعاية فعالية "الشراكة بين القطاع العام والخاص ضمن مبادرات خطة العمل الحكومي" التي أقيمت تحت رعاية دولة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز الأفخم وبتنظيم من منتدى الاستراتيجيات الأردني بتاريخ 2019/2/10 في فندق جراند حياة – عمان.

وقد حضر الفعالية ممثلاً عن البنك المدير العام سيزر قولاجن وبعض من أعضاء الادارة التنفيذية إلى جانب الحضور من ممثلي الوزارات والهيئات الحكومية وغرف الصناعة والتجارة والجمعيات القطاعية والقطاع الخاص من مختلف القطاعات إضافةً الى الجهات المانحة.

وحيث تضمنت الفعالية إطلاق عدد من المشاريع والخطط ذات الأولوية التي ستعمل الحكومة عليها خلال الفترة القادمة بالشراكة مع القطاع الخاص، والتي تم توزيعها ضمن أربعة محاور إنتاجية رئيسية تساهم في تحفيز النمو الاقتصادي وهي: الطاقة والمياه، الصادرات السلعية والخدمية، السياحة والسياحة العلاجية، والاستثمار وريادة الاعمال.

كما وتبع الجلسة الافتتاحية جلسات حوارية فرعية ضمن المحاور الأربعة، شارك فيها دولة الدكتور عمر الرزاز والوزراء المعنيين في تنفيذ هذه المشاريع والمبادرات  وفرص الشراكة بين القطاعين العام والخاص، واستمعوا لرأي القطاع الخاص والمعنيين من غرف الصناعة والتجارة ومؤسسات المجتمع المدني حول التحديات الكامنة وكيفية تجاوزها، وما إذا كان هناك أي مقترحات إضافية تضمن تنفيذ هذه المشاريع والمبادرات لتحقيق الهدف المنشود منها ألا وهو تحفيز الاستثمار وتحسين حياة المواطنين في القريب العاجل.